Skip navigation

بحسب تقرير التنقل من إريكسون: مجموعة &e تنجح بتخفيض استهلاك الطاقة من خلال تحديث شبكاتها للهاتف المتحرك

متوفر في English العربية
  • من المتوقع أن يصل عدد اشتراكات الهواتف المحمولة في شبكات الجيل الخامس في دول مجلس التعاون الخليجي إلى 71 مليون اشتراك بحلول نهاية عام 2028
  • "اتصالات من &e" تسلط الضوء على إطار عملها الخاص بالاستدامة وجهودها لتحقيق صافي الانبعاثات الصفري من خلال تحديث شبكتها للهاتف المحمول.
  • ارتفعت التوقعات الخاصة بالنفاذ اللاسلكي الثابت عما كانت عليه سابقاً، مع توقع أن تصل إلى أكثر من 300 مليون اتصال في غضون ست سنوات.
Press release
Jan 16, 2023
تقرير التنقل والعلاقات العامة

كشفت نسخة شهر نوفمبر 2022 من تقرير التنقل الذي تصدره شركة إريكسون (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمز: ERIC)، إلى أن الاشتراكات بشبكة الجيل الخامس في دول مجلس التعاون الخليجي ستواصل النمو بشكل ثابت بمعدل سنوي يبلغ 30%، لترتفع من 15 مليون إلى 71 مليون اشتراك بحلول نهاية عام 2028، أي ما يمثل 86% من إجمالي الاشتراكات في الفترة المذكورة.

ويسلط التقرير الأخير الضوء أيضاً على أهمية تقليل التأثير البيئي، إذ يلعب قطاع الاتصالات دوراً مهماً في تحقيق أهداف الاستدامة العالمية، سواء من خلال تقليل انبعاثاته، أو من خلال ما يتمتع به من إمكانيات لتقليل الانبعاثات الكربونية في صناعات وقطاعات أخرى. ولتقليل التأثير البيئي، ينبغي إدارة حركة البيانات المتزايدة من خلال تحديث الشبكة الذكية، بالتوازي مع نهج متوازن لأداء الشبكة.

كما يتناول التقرير جهود شركة &e (مجموعة اتصالات سابقاً) في إطار عملها الخاص بالاستدامة وجهودها لتحقيق صافي الانبعاثات الصفري في عمليات مجموعتها في الإمارات العربية المتحدة. وكانت المرحلة الأولية لنشر أنظمة راديو جديدة في شبكة &e قد أثبتت إمكانية تحقيق خفضٍ كبيرٍ في استهلاك الطاقة يصل إلى نسبة 52%، مع توفير 7.6 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون سنوياً، لكل موقع.

وفي تعليق له، قال صبري علي البريكي، الرئيس التنفيذي للتكنولوجيا في &e إنترناشونال: "تعد مواجهة التحديات المناخية المختلفة أولوية رئيسية في شركة &e، ونحن نعمل باستمرار مع شركائنا ومختلف الأطراف المعنية لتطوير وتقديم حلول وخدمات مستدامة. وقد ارتفع الطلب على التقنيات الرقمية والابتكار أكثر من أي وقت مضى في ظل تسارع انتشار وتبني الجيل الخامس. وتتمثل رؤيتنا في تمكين المؤسسات من تعزيز إمكاناتها الرقمية وتخفيض انبعاثات الكربون التي تصدرها الشبكة عن طريق نشر منتجات وأنظمة توفر الطاقة، والاعتماد بشكل متزايد على موارد طاقة متجددة في أنشطتنا."

من جانبه، قال إيكو نيلسون، نائب الرئيس ورئيس وحدة العملاء العالمية في إريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا: "مع الزيادة الكبيرة في حركة البيانات، على خلفية زيادة استهلاك محتوى الفيديو وحالات الاستخدام الجديدة مثل الواقع الافتراضي والواقع المعزز وخدمات الجيل الخامس الأخرى، من الضروري أن تقوم صناعة الاتصالات بكسر منحنى نمو الطاقة من خلال بناء شبكات أكثر استدامة. ومن هنا جاء تعاوننا مع شركة &e لبناء شبكات تتمتع بالكفاءة في استهلاك الطاقة فضلاً عن العمل على مجموعة من المبادرات الخاصة بخفض الانبعاثات الكربونية، وذلك في سياق تعزيز استجابتنا للتحديات المناخية العالمية دون التأثير على مستوى تجربة العملاء أو تعطيل الابتكار."

هذا وتمثل شبكات الجيل الرابع حالياً 72% من إجمالي اشتراكات الهاتف المحمول في دول مجلس التعاون الخليجي، بينما تبلغ نسبة الاشتراكات في الجيل الخامس 20% من إجمالي اشتراكات الهاتف المحمول. ومن المتوقع أن تنخفض اشتراكات الجيل الرابع من 55 مليون في عام 2022 إلى 8 ملايين في عام 2028 على خلفية النمو المتوقع لاشتراكات الجيل الخامس. وستشهد حركة البيانات الشهرية لكل هاتف ذكي في دول مجلس التعاون الخليجي نمواً من 25 جيجابايت شهرياً في عام 2022 إلى حوالي 53 جيجابايت شهرياً في عام 2028.

ومن المتوقع أن يصل عدد الاشتراكات العالمية في شبكات الجيل الخامس إلى أكثر من مليار اشتراك بحلول نهاية هذا العام، و5 مليارات اشتراك بحلول نهاية عام 2028 على مستوى العالم، وهو ما يمثل 55% من جميع الاشتراكات، على الرغم من التحديات الاقتصادية الراهنة والمتوقعة في العديد من أرجاء العالم. ومن المتوقع خلال الإطار الزمني نفسه أن تبلغ التغطية السكانية لشبكات الجيل الخامس 85%، وستكون مسؤولة عن حوالي 70% من حركة مرور البيانات للهاتف المحمول، كما أنها ستستحوذ على كامل نسبة النمو لحركة مرور البيانات المعاصرة.

أما على صعيد شبكة الجيل الخامس نفسها، فقد شهدت الفترة بين يوليو وسبتمبر 2022، إضافة حوالي 110 ملايين اشتراك جديد على مستوى العالم، ليصل إجمالي الاشتراكات إلى حوالي 870 مليون اشتراك. وكما تشير التوقعات في التقارير السابقة، فمن يزال من المتوقع أن يصل عدد الاشتراكات بشبكة الجيل الخامس إلى مليار اشتراك بحلول نهاية هذا العام، أي أسرع بعامين من شبكة الجيل الرابع. وتشير الإحصائيات إلى قوة شبكة الجيل الخامس باعتبارها لجيل الأسرع بين شبكات الاتصالات المتنقلة.

ومن المتوقع أيضاً أن يصل إجمالي اشتراكات المتنقلة إلى 8.4 مليار اشتراك بحلول نهاية عام 2022، و9.2 مليار بحلول نهاية عام 2028. وترتبط معظم هذه الاشتراكات بالهواتف الذكية. ومن المتوقع أن يكون هناك نحو 6.6 مليار اشتراك في الهواتف الذكية في نهاية عام 2022، وهو ما يمثل حوالي 79% من جميع اشتراكات الهاتف المحمول.

كما يتوقع التقرير أن تشهد اتصالات الوصول اللاسلكي الثابت العالمية نمواً بأسرع مما كان متوقعاً في السابق. ويعد الوصول اللاسلكي الثابت، البديل اللاسلكي للاتصال السلكي عريض النطاق للمنازل والشركات، من أهم حالات الاستخدام المبكرة لشبكات الجيل الخامس، لا سيما في المناطق التي تضم أسواق نطاق عريض غير مخدّمة بشكل جيد أو محرومة من الخدمة. ومن المتوقع أن يشهد الوصول اللاسلكي الثابت نمواً بنسبة 19% على أساس سنوي بين عامي 2022-2028، وأن يصل إلى 300 مليون اتصال بنهاية عام 2028.

 لقراءة تقرير إريكسون للتنقل لشهر نوفمبر 2022 كاملاً اضغط هنا.

ملاحظات للمحررين:

تابعونا على:

للحصول على الأخبار الصحفية لإريكسون هنا

للحصول على مقالات مدونة إريكسون هنا

https://twitter.com/ericssonMEA
https:www.facebook.com/ericssonMEA
https://www.linkedin.com/company/ericsson

لمزيد من المعلومات:

Ericsson Newsroom
media.relations@ericsson.com  (+46 10 719 69 92)
investor.relations@ericsson.com  (+46 10 719 00 00)

عن إريكسون

تمكن اريكسون مزودي خدمات الاتصالات والشركات من الاستفادة القصوى والحصول على القيمة الكاملة التي توفرها تقنيات الاتصالات. وتم تصميم محفظة الشركة من الخدمات والحلول عبر قطاعات الشبكات والبرمجيات والخدمات السحابية، والحلول اللاسلكية للمؤسسات، ومنصة الاتصالات العالمية، والتقنيات والأعمال الجديدة، وذلك لجعل عمليات العملاء أكثر كفاءة، وتعزيز تحولهم الرقمي وتمكينهم من خلق مصادر إيرادات جديدة. وساهمت استثمارات إريكسون في مجال الابتكار بتوفير العديد من الإيجابيات في مجال خدمات الاتصال والنطاق العريض والهاتف المتحرك لمليارات الأشخاص حول العالم. تدرج أسهم شركة إريكسون في بورصة ناسداك ستوكهولم وناسداك نيويورك www.ericsson.com